جمال: أحمر الشفاه الحنّاء / “بوس ما تخَفش”

كنت أمضي عصرونيّة جميلة في منزل صديقةٍ عزيزة لي منذ سنتين عندما قرّرَت أن تفصح لي عن آخر اكتشافٍ لها. فكان أحمر شفاه باللون الأخضر النيوني مصنوع في المغرب ومشهور باللون الطبيعي جداً والنصف الدائم الذي يتركه على الشفاه. ما لفت انتباهي أولاً هو إسمه الظريف “بوس ما تخَفش”، فالبفعل يمكن التقبيل من دون ترك...

كنت أمضي عصرونيّة جميلة في منزل صديقةٍ عزيزة لي منذ سنتين عندما قرّرَت أن تفصح لي عن آخر اكتشافٍ لها. فكان أحمر شفاه باللون الأخضر النيوني مصنوع في المغرب ومشهور باللون الطبيعي جداً والنصف الدائم الذي يتركه على الشفاه. ما لفت انتباهي أولاً هو إسمه الظريف “بوس ما تخَفش”، فالبفعل يمكن التقبيل من دون ترك أي أثر للجريمة مع هذا الأحمر للشفاه! ها ها ها

20140626_10301820140626_10302320140626_103037

وبالطبيعة دفعني فضولي إلى أن أجرّبه، وأُغرمت به في الحال. أحببت لون الزهر الفاتح الذي يغمق شيئاً فشيئاً بعد وضع الحمرة على الشفاه (تحصلين على اللون النهائي بعد 20 ثانية من وضعه). وكلّما زدتي من الحمرة، حصلت على لون يغمق بتدرّج ليشابه لون التوت الداكن.

20140626_103423

ما هو رائع في هذه الحمرة هي أنّها لا تدبغ الأسنان باللون الأحمر كما تفعل باقي أصابع الحمرة في وقت من الأوقات خلال النهار. كما أن لونها الذي ليس متاً (matte) ولا لامعاً يندمج تماماً مع لون الشفاه.

the more you apply, the darker the color..love it!

the more you apply, the darker the color..love it!

ومثلما قد توقّعتنّ، سارعت لأشارك هذا الإكتشاف مع أمّي ما إن عدت إلى المنزل. ولكن لدهشتي قالت لي: “آه لانا، لم تكشتفي شيئاً يا عزيزتي. كبرت وأنا أستعمل هذه الحمرة. في لبنان، الإسم الشائع لها هو “الحمرة السحريّة”.. تفاجأت بجوابها ولم أستطع إلا أن الومها لعدم مشاركتها هذه المعلومة معي من قبل!

اليوم، أحرص على إبقاء أصبع من هذه الحمرة الحنّاء في كلّ حقيبة من حقائبي، مع العلم أنني أشتريها من محلّ يُدعى “Cherry” وهو صالون تجميل في قريطم يقع مقابل البوّابة السفلى للجامعة اللبنانية الأميركية. يبيعه هذا المتجر بدولارين ولكنني أكيدة أن سعره الأساسي أقلّ من نصف دولار، ويمكن إيجاده في العديد من المحلّات الشعبيّة في كلّ أنحاء العاصمة.

الجدير بالذكر أن هذه الحمرة مصنوعة من “الحنّاء” ولا تحتوي على أي مواد كيميائية! قد يكون لونها مخيفاً ولا يشجّع على استعمالها ولكن لن تندمن أبداً عند وضعها. بالرغم من أن لونها بالكاد ملحوظ، فهي تضيف لمسة ساحرة على الوجه، فأحصل على إطراءات كثيرة كلّما أستخدمها!

تعلّمت من عملي في الموضة أن أقدّر أسرار التجميل الصغيرة كهذه، فيتبيّن معظم الأحيان أنها أفضل من أي من المنتجات الباهظة الثمن التي نشتريها.

عاشقة الموضة،

لانا

xx

Comments are closed.

Subscribe to my Newsletter

Want exclusive offers and first access to products? Sign up for email alerts.