14
Apr
2015
0

إمرأة المهمّات الصعبة ,قوّتك ستفاجئك

/
by
/

مساهمة : شوق النفيسي

تظاهري بالهدوء إلى حين تهدئي

wonderwoman

آيمي كودي، العالمة النفسية الاجتماعية التي كان خطابها في TED talk من بين العشرين الأكثر شعبيًّة، تشرح لنا عن تأثير لغة الجسد على شخصيّتنا. وتبرهن كودي كيف يمكن للوقوف في وضعيات السلطة والقوّة لبضع دقائق أن يغير نظرتنا إلى أنفسنا، ويرجّح كفة ميزاننا.

بعد مشاهدة حديثها والإصغاء إليه، سرعان ما نشعر بضرورة الحفاظ على هدوئنا ورباطة جأشنا، أو التظاهر بذلك، لدى تواجدنا بين الناس.

5 طرق للحفاظ على الهدوء في أي مواجهة مزعجة:

  1. خذي نفسًا عميقًا

قومي بعدّ الخراف إن كان ذلك يساعدك. إفعلي كل ما لتربحي بعض الوقت قبل الإسراع في الإجابة ويتغلّب عليك الشعور بضرورة الرد.

  1. إبقي في صلب الموضوع

لا تشتّي عن الموضوع وابقي في بيت القصيد لتتمكّني من الخروج من الحديث بأسرع وأفضل طريقة. لا تدعي أي إشارات تشتت تركيزك عن محور الموضوع وتدفعك إلى الإجابة بطريقة خارجة عن الموضوع.

  1. تقدّمي إلى ساحة المعركة بخطوات واثقة وأنت فارضة السيطرة

قد يعترض طريقنا أي شخص يستفزّنا، لذا لا بد من وقفة قوّة، حيث نتريّث ونأخذ نفسًا عميقًا يمدّنا بالقوة، قبل الدخول في الجدل، وانتبهي إن هذا الموقف ليس الضوء الأخضر لكي تدخلي في معركة، بل لكي تسيطري على نفسك.

  1. راجعي قائمة مرجعياتك 

هل أنت جائعة وغاضبة؟ أو أن المشكلة أكبر من ذلك؟

هل الشخص الذي يواجهك مضغوط نفسيًّا؟

إن معرفة الظروف المحيطة تربحك المزيد من الوقت، وتدّخر طاقتك كي لا يثار انزعاجك في أي موقف.

  1. الحل الأخير؟ راقبي كل ما جرى، واتركي الأمور على حالها، غادري، ثم عودي إليها.

غاندي يقول: استرخوا